المنطقة المانحة في زراعة الشعر وهل تصلح لك ام لا ؟

زراعة الشعر بالاقتطاف


يظل الشعر رمزا مهما لكل من الرجل والمرأة لما يمثله من مظهر جمالي ونفسي لصورة الشخص أمام الجميع. ولهذا فإن الصلع وفقدان الشعر تعتبر عوامل غير أصيلة مما يجعل الإنسان غير راغب في الظهور بهذا الشكل غير المكتمل، وأيضا يبحث عن طريقة لتفادي ظهور الصلع سواء باستخدام أغطية الرأس أو الباروكات أو البحث عن أفضل من ذلك، وهو استعادة الشعر لوضعه الطبيعي والعودة للشكل العادي.

فكرة زراعة الشعر في سطور


عملية زراعة الشعر هي ببساطة إجراء تجميلي جراحي وتعتبر من التدخلات الغير مثيرة للقلق تماما، حيث تعتمد في فكرتها العامة على نقل بصيلات الشعر الصحيحة والسليمة من مناطق لا تخضع لتساقط الشعر لأسباب وراثية كما هو الحال في مؤخرة وجانبي فروة الرأس وزراعتها في المناطق التي تعاني من الصلع وفقدان الشعر. بذلك تنتقل بصيلات الشعر بما تحمل من صفات مقاومة للصلع الوراثي إلى المناطق التي تريد تغطيتها.




خطوات عملية زراعة الشعر تعتبر مراحل تنظيمية مرتبة بتنسيق عالي بين الطبيب والمريض حتى يتم تنفيذها بالشكل المناسب والذي يلبي كافة احتياجات المريض وأهدافه من إجراء العملية.

اهم الشروط الواجب توافرها اذا كنت من راغبي القيام بالاجراء




1- المنطقه المانحه فى عمليه زراعه الشعر

ان المنطقه المانحه هى بمثابه بنك طبيعى ومتنقل للشعر ،حيث نرى فى جميع حالات تساقط الشعر لدى الرجال والنساء ان الشعر يتساقط من منطقه معينه دون الاخرى .فالمنطقه المانحه لا تتاثر بعمليه تساقط الشعر حتى فى حالات تساقط الشعر المبكر اصبحت بمثابه الاحتياطى الثمين من الشعر وهو موجود لدى كل شخص منا رجالا ونساء هذه المنطقه منحت الكثير السعاده بسبب استخدامها فى عمليه زراعه الشعر

هذه العمليه تعد عاملا اساسيا فى عمليه زراعه الشعر فمن دون هذه المنطقه المانحه والتى يتوجب ان يكون الشعر فيها ذو كثافه عاليه لا يمكن ان تتم عمليه زراعه الشعر ،فى اهم منطقه ومن خلالها سيتم توفير الشعر وجذور الشعر التى سيتم زراعتها فى منطقه الصلع لدى الشخص الراغب بعمليه زراعه الشعر .لذلك فهى الاساس فى عمليه زراعه الشعر

اين تكون هذه المنطقه المانحه؟



تكون بالتحديد موجوده فى الجزء الخلفى من الراس والجانبين المنطقه التى تصل بين الاذنين وهذه المنطقه لا يظهر تاثير هرمون (الاندروجين) والذى يعتبر المسبب الرئيسى للصلع الذكورى وطبيعه الشعر فى هذه المنطقه انه ينموبشكل مستمر لذا حين يتم زراعه الشعر من تلك المنطقه المانحه فان الشعر يواصل نموه بشكل طبيعى ودائم فى موقعه الجديد

2- الامراض التي تعاني منها


اذا كنت تعاني من احد الامراض الوبائية مثل فيروس الكبدي الوبائي او الايدز قد يقف مرضك امام رغبتك في زراعة الشعر


هناك امراض غير مؤثر في عملية زراعة الشعر مثل مرض السكر او ارتفاع ضغط الدم فيعمل الطبيب المعالج علي معرفة النسب وعمل الفحوصات الازمه لتجنب اي مشكلات تواجهها




اختيار المريض المناسب


تصلح عملية زراعة الشعرفي تركيا تقريبا لغالبية الأشخاص الذين يعانون من أنماط فقدان الشعر المختلفة، والذين يمتلكون منطقة مانحة جيدة، والذين يتمتعون بصحة جيدة ومن لديهم توقعات مناسبة للنتائج. ولكن بعض الحذر يجب أن يكون في حسبان الطبيب. الأشخاص صغار السن الذين ما زال الصلع يتطور لديهم ولم يستقر شكل فروة الرأس بعد، وأيضا هؤلاء المرضى الذين لديهم مشاكل صحية متنوعة تحتاج لبعض الإجراءات قبل الشروع في التفكير في عملية زراعة الشعر.

فريق العمل

هل يصلح أن يقوم لاعب واحد بكل الأدوار في فريق كرة القدم؟ بالطبع لا. لذلك يجب أن تنتقي بعناية كامل فريق العمل وليس الطبيب وحده، لأن هذا الفريق سيكون المسئول عن إجراءات كثيرة في إطار العملية، وليس الطبيب وحده. من المفروض أن تسأل عن فريق العمل ومدى تدريبه وهل هو مكون من أطباء مساعدين أو ممرضات فقط أو ممارسين. لأنه يجب أن يحتوي على خليط مدرب جيدا، وهو ما يقوم به الطبيب الجيد أن يختار الفريق المعاون بحرفية وخبرة تعطي عمله روح إضافية ودعما كبيرا. دكتور يتكن باير لديه طاقم عمل كبير ومساعدون كثر، وأطباء مساعدون يتدربون على زراعة الشعر تحت إشرافه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع حقوق الطبع والنشر © محفوظة لموقع موقع علاج تساقط الشعر والصلع

“Everything you can imagine is real“
يتم التشغيل بواسطة Blogger.